website page counter
كلمات

هل غسل يوم عرفة يجزئ عن الوضوء ؟

هل غسل يوم عرفة يجزئ عن الوضوء يوم عرفة هو اليوم 9 من شهر ذي الحجة، وانه يأتي بعد شهر ذي القعدة، كما واختلف في السبب الذي من أجله تم تسمية هذا اليوم في هذا الاسم، وهناك من رجح ان السبب في تسمية يوم عرفة في هذا الاسم يكون فيه الوقوف في يوم عرفة، وهناك من رجح ان سبب هذه التسمية جاءت من ان إبراهيم عليه السلام، كما وعلم ان رؤيته التي راها من عند الله عز وجل، وقد كان علمه اليقيني أو الحق في يوم عرفة،  كما ان العرف مأخوذ من الطيب.

هل غسل يوم عرفة يجزئ عن الوضوء ؟

مع العلم انه لا تشترط الطهارة في يوم عرفة، وانه يجوز للحائض والجنب، وانه يستحب ان يتطهر المرء عند الوقوف على عرفة، لانه في مقام ذكر الله سبحنه وتعالى، وان هذا المقال يحتاج لطهارة، ويحتاج ايضا الى وضوء.

ثبت أن غير واحد من الصحابة الأكارم رضي الله عنهم، قد اغتسل في يوم عرفة، وان  الغسل في يوم عرفة من الأُمور المستحبة، وايضا الاغتسال لا يكون لكل مسلم، ويكون للحاج.

الأغسال التي تغني عن الوضوء عند السيد القائد

وهناك ايضا غسل ايوم لجمعة، وهو من المستحب المؤكد، وان وقته من طلوع الفجر الى الغروب،كما وانه يجوز قضاؤه لغروب يوم السبت، كما انه يجوز تقديمه في يوم الخميس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى