website page counter
اسلامياتتعليم

ما الحكمة من خلق الخلق مع الدليل اول متوسط

ما الحكمة من خلق الخلق مع الدليل اول متوسط، هو الله اسم لا جمع له يدل على المعبود الخالق الكلي، القادر والمتحكم والمشرف على الكون، وهو ذو غيب منيع لا يدرك، اسم الله هو أصل من أصول التوحيد في العقيدة الاسلامية، لذلك فهي روح الايمان، وأصله وغايته، فكلما ازداد العبد معرفة بأسماء الله وصفاته زاد ايمانه وقوي يقينه، والعلم بالله وأسمائه وصفاته أشرف العلوم عند المسلمين.

ما الحكمة من خلق الخلق مع الدليل اول متوسط

لا يوجد شيء في هذا الكون الا ووضع الله له اعجازاً، واذهال للعالم والناظر والمتأمل، فلو نظرنا إلى أرض مفتوحة جرداء سيرى عجيب قدرة الله وخلقه، ولو تأمل وفكر في هذه البيئة سيزداد يقينه بوجود الله، فقال تعالى: “هذا خلق الله فأروني ماذا خلق الذين من دونه بل الظالمون في ضلال مبين”.

أبدع الله في خلق هذا الكون وزينه وصوره، ولعل الحكمة التي من أجلها خلق الله جميع البشر واحدة، وجعل لغاية منها التعلق بالدنيا والآخرة، ولعل الحكمة الأساسية لخلق الخلق هي: عبادة الله تعالى وحده لا شريك له، والدليل على قوله تعالى: “وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون”، أي خلقتهم للعبادة لله وحده لا يشركون به شيئاً.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!