تسليه وترفيه

كلمات شيلة جابك الطاري عبدالله آل فروان

كلمات شيلة جابك الطاري عبدالله آل فروان، يوجد عدد من محبي الفنان الخليجي السعودي عبدالله آل فروان، الذي قدم العديد من الأغاني التراثية داخل المملكة العربية، حيث نال إعجاب العديد من الناس الذي سمعوا أغاني وكيف يأتيها، حيث تعد الشيلة من التراث السعودي وأيضا التراث بدولة اليمين، وبعض الدول في بلاد الشام، لذلك اشتهر الفنان عبدالله آل فروان بشكل كبير في هذا المجال.

كلمات شيلة جابك الطاري عبدالله آل فروان

هناك فئة كبيرة من أفراد المجتمع يبحثون على كلمات أغاني كثيرة وذلك عند نزول الأغنية، ولهذا سوف نعمل نحن في موقع طموحاتي على استعراض كلمات شيلة جابك الطاري عبدالله آل فروان وهي كتالي:

لـــيه تقســـى ياحبيـــبي ليه

كيـــف عـــشق قلوبنـــا تنهـــيه

مـــو كـــفو هالقـــلب تســـكن فـــيه

ما أبيـــك تمـر بأحـلامي

الـغلا لاراح مايــــرجع

المـــفارق عـــادي لو يـــوجع

قلبـــي بالـــصدمات صـــار اشـــجع

انـت حبك غـــلطة أيامـــي

والله وتـــركني وراح

فالبـــعد كيـــف ارتـــاح

لـــو كان ســــدهـ باح

يمـــكن قـــدرت ارضـــيه

علـــتني الـــفرقا

ودمـــوعي الـــزرقا

مـــع ســـجعت الورقا

الشـــوق صعـــب اخفيه

الشـــوق لـــك عازف

و القـــلب لـــك نازف

فـــي وصـــلك مـــجازف

وش عـــذرك تخـــليه ليـــه ؟

قلبـــك ماصفـــى ليـــه ؟

بحـــساسك جـــفى لـــيه ؟

جفنـــي لا غفـــى حلمه مـــصافح يديـــك

الهـــوى ويـــش الهـــوى

كان مانعيـــشه ســـوى

ونلقـــى لجـــروحه دوى

الله يرضـــالي عـــليك

ويل قلبـــي من جفـــاك

ليـــه تـــترك من هــــواك ؟

تبـــخل : وربـــي عـــطاااك

قلـــب حـــبيته .. يبـــيك

تحميل شيـلة جـابك الطاري عبدالله آل فروان

يبحث العديد من الناس على كيفية تحميل هذه الشيلة الأكثر من رائعة، حيث يهتم العديد من الناس في تنزيل أغاني المطرب عبدالله آل فروان، وذلك عن طريق تطبيق سناب تيوب وأختيار الصيغة الذي تريدها.

في نهاية سطور مقالتنا، نكون قد وضحنا لكم زوارنا ومتابعينا عبر موقع طموحاتي، كلمات شيلة جابك الطاري عبدالله آل فروان حيث يتم البحث عن كلمات هذه الشيلة بكثرة من خلال اداة السيرش في جوجل، ويمكنكم متابعة مقالاتنا حتى تحصلوا على كلمات الاغاني والشيلات الجديدة اولا بأول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى