كلمات اغنية الخصر ميالي فهد بن فصلا - طموحاتي
كلمات

كلمات اغنية الخصر ميالي فهد بن فصلا

كلمات اغنية الخصر ميالي فهد بن فصلا، هناك العديد من الأغاني التي تعتمد على الأشعار القديمة والألحان التي لها أثر كبير في أن تكون قيمة الموسيقى كبيرة جداً في نفوس الجميع وذلك لأن هذه الأغاني تمتلك إحساس رفيع يخرج عند سماعها في قلوب المحبي والعشاق، ومقدار الحروف اللازمة في أن تكون الكلمات معبرة بشكل واسع عن الأمور التي يمكن ان ترجع بها الموسيقى إلى العصور اليونانية من حيث الألحان التي كانت رائجة في ذلك الوقت والتي أصبحت ذو أهمية كبيرة من حيث العناصر الفنية الرائعة.

كلمات اغنية الخصر ميالي فهد بن فصلا

تمتلك الأغاني الكثير من الضجة من حيث معدلات البحث التي تلاقيها في منصة اليوتيوب ومنها الأغاني السعودية والخليجية وفي مضمون هذه الفقرة المتميزة سنتناول الحديث بشكل كامل عن كلمات اغنية الخصر ميالي فهد بن فصلا بالتفصيل، وهي موضحة كالاتي:

لاقبّست نَار الحرايب لَنَا كَيْل

لاصار وَقْتَ الصُّلْحِ صارنا سهاله

لِأَمْن غَدًا الميقاف طِبِّه ولاويل

حَنَا طَبِيب الْمُعْضِلَة وَالْجَهَالَة

الْحَرْب نَدْخُلُهَا فَرَائِد وتشكيل

وَالْعُمْر محدٍ يَضْمَنُه للكفاله

موتت كريمٍ بجّل الْوَقْت تَبْجِيل

خيرٍ مِنْ الذِّلَّةِ يَعِيش ابجماله

أَفْعَالِنَا تدريبنا انْحَطّ ونشيل

قالو يَطِيب الرَّجُلُ مِنْ طِيبٍ خَالِه

الرَّأْس مايركب عَلَى عَصْعَص الذَّيْل

مَأْكَل مُتَمَنِّي يحصّل مناله

السَّيْل يطرونه عَلَى طَلَعَت اسهيل

ولاّ الْجَدْي يَثْبُت وَمَأْخَذ مجاله

الطَّيِّب عِلْمِه يَنْتَقِل جِيلٍ مِنْ جِيلٍ

مِير الْبِلَا طيّب تَرَدَّت عِيَالِه

ماهمنا مِنْ نُقِلَتْ القال والقيل

أَشْغَل بِنَا الْعَالِم ومشغول بِآلَة

لارتكينا للخوي نبعج الْكَبِد الْغُلُول

ننتصر لَه وَالْحِسَابَات يَكْثُر لَوْنُهَا

البلاوي لاقبلت وَأَعْلَنْت دَقّ الطُّبُول

جَعَلْنَا نَمُوت فِي عِزِّ تَحْت سنونها

أَشْهَدَ أَنَّهُ لازهمنا نورّده الْوُصُول

يُبَشّر بعزمٍ يلوج الْوَطْء واركونها

نجلي إلَيّ ماجلا وَإِن تطاولنا نُطَوّل

نلوي خشومٍ ن ونعمي سَوَاد عُيُونُهَا

البُطولَة سَجَّلَت بَابِهَا بِسْم الزحول

والرخامه سَجَّلَت بَابِهَا بِقُرُونِهَا

لاتواضعنا يُزَيِّن الحَكِيّ وَيَا الْفَعُول

ولنتهضنا ننهض الْعَاقِل ومجنونها

الْقَرَاح آلِيا عَكَّر تُبْعِدُه عَن الْغَسُول

وَالدَّرَاهِم تَظْهَر النَّفْس وَش مَضْمُونَهَا

موتت الْكَرِيم تُغْنِي عَنْ أَيَّامِ الذبول

وَالْفَقْر ماميّز المرجله وَش لَوْنُهَا

ضَاقَت الدُّنْيَا عَلَى اللاش قصرين الْحُمُول

كُلُّ مَا زَادَ الْحَمْل زَاد وَجَع ابطونها

نبعد الرديان حولٍ وَرَا سَبْعِين حَوْل

جَعَل رديان الْوَطْء حَالَهُمْ مِنْ دُونِهَا

الْخَصْر ميالي تقلط عَلَى الْجَمْرَة

والبن هيّالي فَاحَت معاميله

فنجاله امقنّد واقدوعه التَّمْرَة

وَالْعَوْد ف الْمُبَخِّر يشعا مداهيله

وَجْه الرِّضَا يُلَمِّح فِي شوفتٍ سَفَرِه

ترحيبهم قعدان وَالسَّمْن يسقيله

فِي حَفْلٍ بْنِ مَزْيَدٍ يُطَوِّلُ فِي عُمْرَةِ

مِنْ نَسْلِ دَمِ السَّيْفِ جمّل مجاميله

فَهْدٌ يَبْن مَزِيد ياجابر الْعَثْرَة

سَأَل الْكَرْم سَيْلِه تَشْهَد محاصيله

مَزِيد يَبْن حَمْدَان وَالطِّيب مِنْ خَبَرِهِ

يُوقَفْ مَعَ العدله وَيَعْدِل الميله

رُبْعُه بَنِي بِذَال وَصُفُوفُهُم غُفْرَة

والهيمنه تَصْعَدُ مِنْ سَطَوْت الْعَيْلَة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!