منوعات

على قدر ما يمتلئ القلب باللهو الباطل فانه

على قدر ما يمتلئ القلب باللهو الباطل فانه، خلق الله القدير الإنسان في هذا الكون، وجعل الحياة الدنيوية طريقًا إلى المستقبل، وخلق الله الإنسان في هذا الكون لهدف هو لطاعة الله تعالى الذي وليس له شريك احد، وهناك العديد من العبادات التي فرضها الله تعالى على الإنسان وذلك من أجل الاقتراب من الله تعالى، والابتعاد عن الأمور السيئة الذي أبطلها الله عز وجل، لأن الحياة الدنيوية مليئة بالملاهي التي تفسد حياة الإنسان، فهذه النوادي الليلية متنوعة، وعلى المسلم الحذر عدم قضاء الكثير من الوقت فيها مما يجعله يخجل من أداء طقوسه وواجباته، وفي هذه المقالة سوف نتحدث عن سؤال على قدر ما يمتلئ القلب باللهو الباطل فانه.

على قدر ما يمتلئ القلب باللهو الباطل فانه

في الوقت الحالي يوجد الكثير من الملاهي الليلية التي يمكن لأي شخص أن يلعن لسماعها أو مشاهدتها، ومن الممكن أن تشكل هذه الملاهي لفترة طويلة تهديدًا لحياة الشخص، لأنها تجعلك تبتعد ذكرى الله عظيمة وانت مشغول في الأشياء الدنياوية، إن رغبات العالم التي يحكمونها هي من الأشياء التي تفسد حياة الإنسان وتبعدهم عن الله عز وجل.

السؤال على قدر ما يمتلئ القلب باللهو الباطل فانه؟

  • ليس له أثر بالحب أو ابعد عن آيات الله تعالى.
  • يبعد القلب عن حب آيات الله.
  • يحبب القلب بآيات الله.
  • حب الناس وعدم الأذئه لهم.

فالإجابة الصحيحة هي: يبتعبد القلب عن حب آيات الله.

ماهي أول وصية وصاها لقمان لابنه

أوصى لقمان  ابنه ببعض الوصايا التي حثه على الالتزام بها والاهتمام بعدم الانحراف عن الصراط المستقيم الذي يسير عليه المؤمن بالله، و أول وصايا لقمان الى ابنه هي: هي التحذير من الشرك بالله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى