تعليم

ذبح محمد أضحيته و هي مريضة، فحكم الأضحية

ذبح محمد أضحيته و هي مريضة، فحكم الأضحية، في اللغة تشير كلمة التضحية إلى كل ما يتم التضحية به وجمعه (ذبيحة)، وفي مصطلحات الشريعة، فإن التضحية هي ما يقتله المسلم في يوم النحر. أي يوم عيد الأضحى والأيام الثلاثة التالية لتشريق الوحش، في مواجهة الولاء لله – سبحانه وتعالى – ورعي المكاثر شرعًا هم الإبل والبقر والغنم، وهذه العبادة وغيرها لها أحكام وشروط، وفي سياق هذا المقال سوف نكون معكم للتعرف على إجابة سؤال ذبح محمد أضحيته و هي مريضة، فحكم الأضحية.

ذبح محمد أضحيته و هي مريضة، فحكم الأضحية

النحر من شعائر الإسلام التي يقترب بها المسلمون من الله بذبح الماشية من أول أيام عيد الأضحى إلى آخر أيام التشريق، وهي من الطقوس الشرعية المتفق عليها بالإجماع. هي سنة مؤكدة بين جميع المذاهب السنية وفقه الشافعية والحنابلة والمالكيين، باستثناء الحنفية وجوبها، وقال ابن تيمية بوجوبها، طلابنا الكرام بعد تعرفنا على تعريف الأضحية سوف نتعرف معكم على إجابة سؤال ذبح محمد أضحيته و هي مريضة، فحكم الأضحية:

  • الإجابة الصحيحة هي: غير جائزة.

الأضحية وشروطها

ذهب الفقهاء في حُكم الأضحية إلى قولَين، وفي السياق التالي سوف نتعرف عليهم:

  • الحنفية: وذهب الحنفية إلى وجوب النحر على كل قادر في المدن والقرى والأودية، ولا تجب على المسافر.
  • الجمهور: ذهب جمهور فقهاء المالكي والشافعي والحنبلي إلى أن الأضحية سنة أكدها الرسول صلى الله عليه وسلم، ولا يحب تركها لمن يشتريها.

شورط الأضحية هي:

  • عدم مشاركة من لا يُريد القُربى.
  • نيّة التضحية.
  • اقتران النيّة بالذَّبح.

الى هنا نكون وصلنا بكم الى نهاية هذا المقال التعليمي والذي من خلاله تعرفنا ما هي الأضحية في الإسلام، والتعرف على إجابة سؤال ذبـح محـمد أضـحيته و هي مريضة، فحكم الأضحية، وأيضا تعرفنا على سؤال الأضحية وشروطها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى